متمردو جنوب السودان يقولون إن قوات الحكومة هاجمت قاعدتهم بالشمال ويهددون بالرد

أخر تحديث : الأربعاء 28 سبتمبر 2016 - 7:57 صباحًا
متمردو جنوب السودان يقولون إن قوات الحكومة هاجمت قاعدتهم بالشمال ويهددون بالرد
24-news : وكالات
قالت قوات المتمردين في جنوب السودان إن قوات الحكومة هاجمت موقعهم العسكري في بلدة بالشمال يوم الثلاثاء وهددت برد سريع الأمر الذي أجج المخاوف من مواجهة عسكرية شاملة في البلد الوليد.
وفجرت المنافسة السياسية بين رئيس جنوب السودان سلفا كير ونائبه السابق ريك مشار حربا أهليا في 2013.
ويقيم مشار في العاصمة السودانية الخرطوم بعد فراره من جنوب السودان في أعقاب اندلاع قتال بين أنصاره وأنصار منافسه الرئيس سلفا كير في يوليو تموز. وكان الاثنان قد وقعا على اتفاق سلام هش في 2015 بعد صراع استمر عامين.
وطلبت حكومة كير من السودان ودول أخرى في المنطقة يوم الثلاثاء عدم السماح لمشار بشن تمرد جديد بعد أن هدد مشار بالعودة لساحة القتال إذا لم تلب مطالبه الضرورية لإحياء عملية السلام.
وقال الميجر ديكسون جاتلواك المتحدث باسم الحركة الشعبية لتحرير السودان-فصيل المعارضة لرويترز إن قوات الحكومة هاجمت موقعا عسكريا للمتمردين في بنتيو عاصمة ولاية الوحدة التي تقع قرب الحدود مع السودان إلى الشمال.
وكانت بنتيو بؤرة صراع في الحرب التي اندلعت عام 2013.
وقال جاتلواك “بدأ القتال هذا الصباح الساعة السادسة صباحا (بالتوقيت المحلي) واستطاعت قواتنا التصدي للعدو خلال هذه الظهيرة… ستتحرك قواتنا بشكل سريع ضد النظام في جوبا.”
وذكر أن موظفي الأمم المتحدة في العاصمة جوبا أخلوا المنطقة لتفادي أن يجدوا نفسهم في مرمى النيران.
وبعد محادثات في الخرطوم ضمت كبار قادة ومسؤولي الحركة الشعبية لتحرير السودان – فصيل المعارضة الأسبوع الماضي أمر مشار وحلفاؤه في بيان قواتهم بإعادة تنظيم صفوفها من أجل “المقاومة المسلحة” لحكومة
رابط مختصر

اتـرك تـعـلـيـق 0 تـعـلـيـقـات

* الإسم
* البريد الألكتروني
* حقل مطلوب

البريد الالكتروني لن يتم نشره في الموقع

شروط النشر:

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

ان كل ما يندرج ضمن تعليقات القرّاء لا يعبّر بأي شكل من الأشكال عن آراء اسرة 24 News الالكترونية وهي تلزم بمضمونها كاتبها حصرياً.