“البيجامة” تشعل جدلاً واسعاً ببريطانيا.. وهذا هو السبب!

أخر تحديث : الإثنين 8 يونيو 2020 - 3:57 مساءً
“البيجامة” تشعل جدلاً واسعاً ببريطانيا.. وهذا هو السبب!

24-news-وكالات

تحوَّلت “البيجامة” (ملابس النوم) إلى حديث وسائل الإعلام في بريطانيا ومحور اهتمام مستخدمي شبكات التواصل الاجتماعي، وذلك بعد أن احتدم الجدل في البلاد بشأن ما إذا كان من حق أي شخص أن يرتديها ويذهب بها للتسوق والتجول في الشارع، أم يتوجب على المحلات التجارية أن تمنع مرتدي ملابس النوم الليلية من الدخول احتراماً للمكان وللزبائن الآخرين.
ورغم أن الأعراف والعادات والتقاليد الدارجة في بريطانيا لا تكترث مطلقاً بالملابس التي يرتديها الناس خلال تجولهم خارج منازلهم، إلا أن الاستثناء الوحيد في ذلك هو ملابس النوم التقليدية (البيجامة) التي يعتبر البريطانيون أنَّ من المعيب ارتداءها عند الخروج من المنزل، لكن هذا الاستثناء أيضاً لا يعشعش إلا في أذهان المواطنين التقليديين في بريطانيا، أو كبار السن.
واشتعل الجدل في بريطانيا مؤخراً حول حق الناس في ارتداء (البيجامة) خارج منازلهم بعد أن تمكن شاب من التقاط صورة لسيدة تتسوق في أحد المتاجر ليلاً وهي ترتدي ملابس النوم المنزلية، حيث كانت السيدة تتجول في أحد فروع “تيسكو”، وهو أكبر متجر تجزئة في بريطانيا، وتنتشر فروعه في مختلف أنحاء البلاد، فما كان من الشاب إلا أن نشر الصورة على “فيسبوك” وبعث بها لإدارة “تيسكو” التي تلقت الشكوى باهتمام كبير وردت عليه بطريقة دبلوماسية.

رابط مختصر