موسكو تأمل في أن مفاوضات أستانا ستسمح بمنع تدهور الوضع السياسي العسكري بسوريا

أخر تحديث : الإثنين 8 يونيو 2020 - 3:56 مساءً
موسكو تأمل في أن مفاوضات أستانا ستسمح بمنع تدهور الوضع السياسي العسكري بسوريا

24 news:وكالات

أعربت وزارة الخارجية الروسية عن أملها في أن مفاوضات أستانا التي ستجري في كازاخستان الأسبوع المقبل ستسمح بمنع تدهور الوضع السياسي العسكري في سوريا وتحقيق نتائج إيجابية.

وقالت المتحدثة باسم الخارجية الروسية ماريا زاخاروفا في مؤتمر صحفي، إنه يجب دعم الأطراف السورية في التوصل إلى حلول وسط تضع حدا للمواجهة المستمرة في سوريا ولن تسمح للإرهابيين بفرض سيطرتهم على البلاد ومنطقة الشرق الأوسط بأكملها.

وأعربت زاخاروفا عن قلق موسكو العميق بشأن قصف تركيا لمواقع القوات الكردية في شمال شرق سوريا وشمال العراق مؤخرا، مشيرة إلى أن القوات الكردية هي الفصائل الأكثر قدرة على الحرب ضد إرهابيي “داعش”.

وقالت الدبلوماسية الروسية إن هناك ما يدعو للاعتقاد بأن الضربة الأمريكية لقاعدة الشعيرات التي وجهت انتهاكا للقانون الدولي قد دفعت أنقرة لتوجيه ضرباتها إلى مواقع الأكراد.

ودعت زاخاروفا جميع الأطراف الإقليمية والدولية إلى احترام سيادة واستقلال سوريا والعراق وغيرهما من الدول.

وفي هذا السياق دانت المتحدثة باسم الخارجية الروسية قصف إسرائيل مواقع قرب مطار دمشق، مؤكدة أن ذلك أمر غير مقبول ومخالف للقانون الدولي.

رابط مختصر